حملة صوتك لمصر بكرة

وسط حضور حاشد من اهالى محافظة بورسعيد ، بدأت فعاليات اللقاء الجماهيرى للمجلس القومي للمرأة ، ضمن حملة ” صوتك لمصر بكرة” ، الذى عقد اليوم بالمحافظة ، بحضور الدكتورة مايا مرسى رئيسه المجلس، واللواء اركان حرب عادل الغضبان محافظ بورسعيد ، والنائبة سعاد المصرى نائبة بورسعيد ، والاستاذة نجلاء ادوارد مقررة فرع المجلس بالمحافظة. واستهلت الدكتورة مايا مرسى كلمتها بتوجيه التحيه لاسر شهداء مدينة بورسعيد الباسلة ، مؤكدة أن ابنائهم قدموا أرواحهم فداءا للوطن ، لكى تحيا مصر بأمان ، مشددة على أن شابات وشباب الأرض الباسلة صوتهم لمصر بكرة .. لمستقبل أفضل ، وأوضحت أن لقاء اليوم هو رسالة للعالم أجمع ، أن أبناء مصر يقدمون ارواحهم لكى تحيا مصر ، ووجهت التحية لجيش مصر العظيم مؤكدة أن التنمية المصرية لن تتحقق دون استقرار . كما اكدت الدكتورة مايا مرسى أن المرأة المصرية تركت بصمة هامة لا يمكن اغفالها فى جميع الاستحقاقات الدستورية السابقة ، واصبحت كتلة تصويتية هامه ومؤثرة ، فهى رمانه الميزان فى اى انتخابات ، من خلال دورها في تقديم التوعية لاسرتها ، ومشاركتها الإيجابية بالادلاء بصوتها ، مشددة على أن صوت المرأة امانة ويستوجب عليها توصيلها لمصر .. مضيفة أن مصر لن تسقط ولن تنهار فى ظل وجود جيش وشرطة وأمهات وزوجات وبنات الشهداء اللائى على استعداد لتقديم ارواحهن فداء للوطن، وفى ظل قيادة سياسية واعية بدور كل مواطن . واختتمت كلمتها بالتأكيد على أن صوت المرأة كارت احمر ضد الإرهاب ، وان نساء مصر هن خط الدفاع الثالث عن مصر بعد جيشها وشرطتها . وفى كلمة اللواء أركان حرب عادل الغضبان محافظ بورسعيد رحب بالدكتورة مايا مرسى بمحافظة بورسعيد ، وأشار الى دور المراة المصرية منذ بداية التاريخ ، ودورها خلال ثورتى ٢٥ يناير و٣٠ يونيو ، موضحا أن المرأة البورسعيدية هى شرارة ثورة ٣٠ يونيو ، وبورسعيد دائماً تفخر بنسائها ، مؤكدا أن المرأة البورسعيدية تمثل نسبة ٨٠%من العمالة فى مصانع بورسعيد ، الى جانب أن المرأة المصرية هى مصنع الابطال ،ومحافظة بورسعيد هى بلد الشهداء المدنيين والعسكريين والشرطة ، متوجها بالتحية للشهداء وأسرهم ، مؤكدا أن المرأة البورسعيدية دائما تقدم اغلى ماتملك من أرواح أبنائها وازواجها ، وستظل بورسعيد تقدم الشهداء فداءا لمصر التى تحارب الارهاب فى الداخل جنبا الى جنب مع تقديم مشروعات التنمية. وأكد محافظ بورسعيد أن لقاء اليوم هو تذكرة هامة للوطن بما مرت به مصر منذ اربع سنوات ، واستعرض الانجازات والمشروعات القومية التى شهدتها بورسعيد خلال السنوات الأخيرة ، وأكدت الاستاذة نجلاء ادوارد مقررة فرع المجلس بمحافظة بورسعيد ، أن المرأة فى بورسعيد هى اول من وقفن فى الصفوف الامامية فى الانتخابات الرئاسية السابقة ، وسوف تستكمل مسيرتها فى الحفاظ على الوطن ، مطالبة جميع نساء بورسعيد باستكمال مسيرتهن فى الانتهابات القادمة وتقديم ملحمة وطنية جديدة بخروجهن فى الصفوف الامامية فى الانتخابات. ووجهت نائبة بورسعيد ووكيلة لجنة المشروعات بمجلس النواب النائبة سعاد المصرى ، التحية للواء عادل الغضبان لجهوده فى النهوض باوضاع المرأة المصرية ، كما وجهت تحيه حب وتقدير للمراة المصرية عامه و والبورسعيدية خاصة التى دائما ماتتخمل الصعاب ، وتتصدر المشهد الانتخابى فى طوابير مشرفه لحماية الوطن ، ولعل اكبر اشادة ووسام للمراة المصرية يكون دائما من القيادة السياسية ، ووجهت تحيه لارواح شهداء الوطن ، واختتمت كلمتها بكلمات تحيا مصر برئيسها وجيشها وشعبها ونسائها. وعبرت السيدة سلوى محممد احمد والدة الشهيد مصطفى خضر مصطفى عن فخرها بالحديث نيابه عن امهات شهداء بورسعيد ، مصدر فخر الوطن ، وطالبت ان تنزل المراة للادلاء بصوتها في الانتخابات ، وطالبت وسائل الاعلام بالتركيز على المشروعات القومية الهامه التى تم اطلاقها خلال السنوات الأخيرة. كما القت السيدة زينب الكفراوى المناضلة و الفدائية البورسعيدية كلمة اشارت خلالها الى دورها النضالى منذ سن الخامسة عشر ، وان بورسعيد محافظة باسلة قدمت الكثير من ارواح ابنائها من اجل امان واستقرار الوطن ، مؤكدة أن المرأة والشباب هم مستقبل مصر ، مطالبه استكمال مسيرة الكفاح . وفى نهاية اللقاء قام اللواء بتسليم درع محافظة بورسعيد للدكتورة مايا مرسى تقديرا لجهودها فى النهوض بأوضاع المرأة المصرية. وقامت الدكتورة مايا مرسى بتقديم درع المجلس للواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد لجهوده في دعم ومساندة المرأة في بورسعيد