الرئيسية / المحتوى / أخبار المجلس / أنشطة المجلس المختلفة / الحاجة فايقه أول فنانة تشكيلية «صعيدية أمية»

الحاجة فايقه أول فنانة تشكيلية «صعيدية أمية»

فايقة عبد القادر عبد العليم .. الشهيرة ب (الحاجة فايقه) ..أول فنانة تشكيلية «صعيدية أمية» تقيم لها وزارة الثقافة معرض باسمها فى «دار الأوبرا المصرية»

ولدت فى محافظة بنى سويف ، وحرمت من التعليم فى صغرها ، ولكنها تحدت الظروف واصرت على الالتحاق بفصول محو الأمية .
أقامت لها وزارة الثقافة معرض باسمها فى «دار الأوبرا المصرية»على مدار عامين لتصبح أول فنانة تشكيلية «صعيدية أمية» يقام معرض لأعمالها من النحت فى الطين، ضم أشكال متنوعة من طين الأرض فى شكل عرائس وحيوانات برية وأليفة وطيور وتماثيل ، كما اقامت معرض «النحت على الطين» فى قصر ثقافة بنى سويف ، و شاركت فى معرض الفنون الفطرية بالفيوم، وأصدقاء الفن الفطرى بالجيزة، وجمعية الحكمة للفنون والتكنولوجيا، ومعرض «التلقائيين»، وإبداعاتهم الفنية بالإسماعيلية، ومعرض بقاعة الإبداع بالمهندسين، بجانب مشاركتها فى معرض فنانى الصعيد التلقائيين ضمن مهرجان جنى البلح بالوادى الجديد، كما كانت تقوم بتصميم الحلى عن طريق خلق عجينة من الطين يمكن تطويعها وتشكيلها.
ولم يتوقف إبداعها عند النحت بالطين، بل كانت تقوم بتأليف الزجل والشعر العامى، الذى قامت بتقديمه فى العديد من الأمسيات الشعرية فى قصور الثقافة والجامعات، وقام مركز تطوير الدراسات العليا والبحوث بكلية الهندسة فى جامعة القاهرة، بتكريمها لإسهاماتها المتعددة فى ديوان (الطرق.. إبداعنا) ، كما القت قصيدة «ارتجالية» فى حب مصر أمام مساعد وزير الداخلية لمنطقة بنى سويف والفيوم، داخل إبراشية بنى سويف وذلك بحضور الأنبا غبريال، مطران الكنيسة خلال احتفالية بمناسبة أعياد الأقباط
حصلت الحاجه فايقة على العديد من الجوائز وشهادات التقدير من جميع محافظى بنى سويف منذ عهد المهندس سعيد النجار المحافظ الأسبق، والمركز الثانى على مستوى الجمهورية، من الهيئة العامة لقصور الثقافة فى فن الرسم أعوام 2003 /2005، وشهادة تقدير من جمعية الكتاب والشعراء العرب (c.w.d.a) عام 2004، وجائزة الألفية لفنون الشعب فى مجال التصوير بالقصر عام 2008، ومن كلية الهندسة جامعة القاهرة عام 2011، بجانب جائزة الأم المثالية على مستوى الجمهورية من دار الأسلحة والذخيرة.
تبرعت الحاجه فايقه بلوحاتها الفنية لدعم الجيش المصري في حربه على الإرهاب، وذلك خلال زيارة الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة ، لمحافظة بنى سويف فى شهر سبتمبر 2016 ، أثناء تفقدها أوضاع النساء في المحافظة ، وسلمت الحاجة فايقة ، الدكتورة مايا مرسي، ثلاث لوحات، لتوصيلها إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى يد بيد.
وكان المجلس القومى للمرأة وفرعه ببنى سويف داعما لها باستمرار ،ولبى المجلس رغبتها فى رؤية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ، حيث تم دعوتها فى الاحتفال الخاص بيوم المرأة المصرية ، وألقت قصيدة زجل فى حب مصر خلال الاحتفال.
وافتها المنيه عن عمر يناهز ال 70 عاما، فى الحادى والعشرين من شهر يونيو 2017 في حادث أليم أدي إلي مصرعها نتيجة حادث مرورى.