نبذة عن المشروع

يهدف المشروع إلى توسيع نطاق الإقراض والإدخار بالقرى الأكثر فقراً والمحرومة من الخدمات وذلك من خلال استخدام مدخرات مجموعات من سيدات المجتمع المحلي واستخدامها كقروض دوارة بسيطة، ويعمل المشروع على بناء قدرات تلك المجموعات لتعزيز عملية القروض والإدخار الدوار.

أهم الإنجازات

المرحلة الأولى:

بدأت في يوليو 2014 بالتنفيذ في محافظتي بنى سويف وأسيوط وقد تم تكوين 196 مجموعة إدخارية بقيمة مليون و671 ألف و437 جنيها، ووصل عدد المستفيدات 4281 سيدة، وقد تشجعت أعضاء المجموعات من إقامة مشروعات صغيرة مدرة للدخل، فعلى سبيل المثال بلغ عدد المشروعات الاستثمارية 1878 مشروع في محافظة أسيوط، بقيمة بلغت 514 ألف و667 جنيها، وتنوعت المشروعات بين مشروعات تجارية، وتربية مواشي، ودواجن، ومشروعات يدوية والمخبوزات وغيرها من المشروعات الاستثمارية.

المرحلة الثانية:

بدأت عام 2019 وجاري العمل عليها، بهدف نشر ثقافة الإدخار والإقراض الرقمي من خلال استخدام المحفظة الإليكترونية على الهواتف المحمولة للمجموعات الادخارية من المرحلة الأولى.

بالتعاون مع: جمعية سيدات أعمال أسيوط، عدد من الجمعيات القاعدية بالمحافظة، البنك المركزي المصري، بنك الإسكندرية، هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، هيئة كير الدولية، فودافون مصر.

كلمة الدكتورة مايا مرسي بمناسبة شهر التوعية بسرطان الثدي

"شهر أكتوبر شهر التوعية بأهمية الكشف المبكر علي سرطان الثدي، مهم جدا ان كل سيدة مصرية تروح تكشف و تطمن، هتطمني و هتطمني اسرتك كلها، مصر انهاردة فيها مبادرة رئاسية بالكشف المبكر بالمجان و كمان لا قدر الله لو في اي حاجة هتتعالجي بالمجان، صحة المرأة صحة مصر" .

الخميس 21 أكتوبر 2021 11:48 ص