بيانات المشروع الأساسية:

اسم المشروع: "تعزيز فرص العمل وريادة الأعمال للمرأة في مجال التصنيع الزراعي"

                                                    “Opportunities for Women in Agribusiness”

الجهة المانحة: كندا

الجهة المنفذة: شركة الينيا إنترناشيونال (كندا) Alinea International ، وهى أحد الشركات الرائدة التى ساهمت فى تنفيذ العديد من المشروعات التنموية فى دول العالم المختلفة و كذا في مصر (تحت اسم اجريتيم) وساهمت فى إحداث تنمية إقتصادية وإجتماعية وبيئية مستدامة

مدة المشروع: أربع سنوات

المحافظات التي سينفذ بها المشروع: محافظتي المنيا وبني سويف

الشريك الحكومى للتنفيذ: وزارة التجارة والصناعة - المجلس القومي للمرأة

 

يهدف المشروع بصفة عامة إلى "تحسين الحالة الاقتصادية للمرأة التي تعمل في مجال التصنيع الزراعي في محافظتين من صعيد مصر"، مما يتفق بشكل مباشر مع رؤية مصر ٢٠٣٠ وكذلك مع الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة ٢٠٣٠ التي تتضمن "تطوير قدرات المرأة واشراكها في سوق العمل، ودعم ريادة الأعمال وتحقيق تكافؤ الفرص لتوظيف المرأة في جميع القطاعات ". كما يتفق المشروع أيضًا مع سياسة الحكومة الكندية لدعم السيدات ويتفق المشروع كذلك مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، حيث يهدف إلى التمكين الاقتصادي للمرأة في قطاع اقتصادي حيوي، هو قطاع التصنيع الزراعي وكذلك دعم المرأة لتعزيز فرصها في تقلد مناصب قيادية وتأسيس شركات لتصبحن صاحبات أعمال.  وتستهدف أنشطة المشروع كذلك تصحيح الصور النمطية السلبية للمرأة في مجال سوق العمل.

 

ويرتكز المشروع على تحقيق ثلاث نتائج متوسطة الأجل تعكس مكونات المشروع الثلاث:

النتيجة الأولى: "تعزيز فرص العمل وريادة الأعمال للمرأة والتمكين الاقتصادي في مجال التصنيع الزراعي المستدام بيئيًا"

وترتكز أعمال المكون الأول علي الاستثمار في دعم السيدات كرائدات أعمال وكموظفات في شركات القطاع الخاص، حيث يعتبر ذلك أمر حيوي لدفع النمو الاقتصادي والتنمية في مصر. وسيعمل المشروع على دعم إنشاء ٥٠ شركة في مجال التصنيع الزراعي تملكها وتقودها سيدات مع التركيز على سلاسل القيمة للمنتجات الزراعية التي تخلق فرص عمل للسيدات مثل سلاسل القيمة للمحاصيل البستانية كما سيتم التركيز على التجمعات الانتاجية التي تعمل فيها السيدات مثل التجمع الاقتصادي للألبان والتجمع الاقتصادي لتجفيف البصل والثوم. وسيكون للقطاع الخاص في مجال التصنيع الزراعي دورا أساسيا في توفير فرص التدريب الفني والعملي. وسوف يتبع المشروع طريقة مبتكرة للتمويل، وذلك من خلال جذب الاستثمار الخاص الي محافظات الصعيد من خلال "التمويل الملائكي" ورأس المال المخاطر" وذلك بجانب التمويل المتاح من خلال جهاز تنمية المشروعات ومؤسسات التمويل متناهي الصغر والبنوك. وسيعمل المشروع أيضًا على بناء قدرات مقدمي خدمات تطوير الأعمال ومكاتب المجلس القومي للمرأة وقطاع الخدمات الغير تمويلية لجهاز تنمية المشروعات على مستوي المحافظات التي يعمل بها المشروع. كما سيعمل المشروع علي دعم المنظمات الغير حكومية وغرف الصناعات الغذائية وذلك لاستدامة اعمال المشروع وتوسيع نطاقه.

النتيجة الثانية: "تحسين بيئة العمل للسيدات داخل شركات التصنيع الزراعي من خلال سياسات وممارسات مكان العمل المراعية لمنظور النوع الاجتماعي والتي توفر بيئة عمل مواتية ومشجعة لعمل المرأة"

التعاون مع شركات القطاع الخاص لدعم ممارسات التوظيف المراعية لمنظور النوع الاجتماعي في شركات التصنيع الزراعي مما يؤدي إلى بيئة عمل آمنة للمرأة كما يؤدي الي تحسين الإنتاجية والربحية. سيتم تنفيذ هذه المبادرات بالتعاون مع جمعيات الأعمال المحلية والوطنية مثل اتحاد الصناعات المصرية وغرفة الصناعات الغذائية لضمان إمكانية توسيع النموذج المطور واستدامته. كما سيتم دمج أنشطة التوعية بالصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة في جميع أنشطة ريادة الأعمال والتوظيف الخاصة بالمرأة.

النتيجة الثالثة: "تحسين البيئة الداعمة من حيث السياسات ولوائحها والاستراتيجيات الوطنية لكي تعزز التمكين الاقتصادي للمرأة وتحد من العوائق التي تحول دون توظيف المرأة وريادة الأعمال"

سيتعاون المشروع مع المجلس القومي للمرأة وكذا وزارة التجارة والصناعة وشركاء التنمية لدمج النوع الاجتماعي في السياسات والاستراتيجيات الوطنية المتعلقة بريادة الأعمال وتنمية المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة.

وسيتم تنفيذ أنشطة المشروع في محافظتي المنيا وبني سويف مع إمكانية توسيع نطاق اعمال المشروع في محافظات اخري ومن المتوقع أن يخدم المشروع ٦٥٠٠ مستفيد مباشر و١٣٠٠٠ مستفيد غير مباشر.

والجهات التي سوف يتعامل من خلالها المشروع ولها علاقة وثيقة بوزارة التجارة والصناعة هي:

  • جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر
  • اتحاد الصناعات المصرية
  • غرفة الصناعات الغذائية
  • هيئة سلامة الغذاء
  • هيئة التنمية الصناعية
  • شركات التصنيع الزراعي

 

 

 

 

 

 

كلمة الدكتورة مايا مرسي بمناسبة شهر التوعية بسرطان الثدي

"شهر أكتوبر شهر التوعية بأهمية الكشف المبكر علي سرطان الثدي، مهم جدا ان كل سيدة مصرية تروح تكشف و تطمن، هتطمني و هتطمني اسرتك كلها، مصر انهاردة فيها مبادرة رئاسية بالكشف المبكر بالمجان و كمان لا قدر الله لو في اي حاجة هتتعالجي بالمجان، صحة المرأة صحة مصر" .

الخميس 21 أكتوبر 2021 11:48 ص