فى ختام مسابقة مشروعات طالبات التعليم الفني لبرنامج "هى تقود". مايا مرسي : فخورة بالفتيات اللاتي يقدن المستقبل ويغيرن شكل التعليم الفني في مصر

اختتمت اليوم المرحلة النهائية من مسابقة مشروعات طالبات التعليم الفنى لبرنامج هى تقود " She Leads " المخصص لدعم طالبات التعليم الفنى، بمشاركة الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومى للمرأة، نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، والأستاذ احمد فتحى المدير التنفيذى لمؤسسة شباب القادة، الدكتور عمرو بصيلة رئيس الادارة المركزية لتطوير لتعليم الفنى بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، الدكتور ايمن عاشور نائب وزير التعليم العالى، وبحضور اعضاء المجلس.
وجهت الدكتورة مايا مرسي خالص الشكر والتقدير لكل من الوزيرة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة ، ووزارة التعليم العالي ، ووزارة التربية والتعليم ومؤسسة شباب القادة وشابات المجلس ولجنة الشباب بالمجلس على المجهودات التى تمت فى دعم ومساندة ونجاح مشروع "هي تقود".
وأعربت الدكتورة مايا مرسي عن بالغ سعادتها وفخرها بفتيات التعليم الفني لما قدمته من مشروعات وإبتكارات متمنية لهن  أن يصبحن رائدات وسيدات أعمال يقدن المستقبل ويغيرن شكل التعليم الفني فى مصر ، متمنية إستمرار الفتيات فى  تنمية مشروعاتهن وابتكاراتهن ولهن كل الدعم من المجلس القومي للمرأة ووزارة التجارة والصناعة ووزارة التعليم العالي ، كما طالبت من مؤسسة شباب القادة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم تكثيف مجموعات برنامج "هى تقود" لتصبح المدة الزمنيه لكل دورة تدريبية ثلاث أشهر بهدف الخروج بأكبر عدد من الفتيات خلال عام.
ووجهت نيفينً جامع وزيرة التجارة والصناعة خالص الشكر والتقدير لمؤسسة شباب القادة على هذا البرنامج والجهد المبذول ، كما وجهت خالص الشكر لكل من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى بقيادة الدكتور طارق شوقى لاهتمامه الخاص بالتعليم الفنى، ووزارة التعليم العالى بقيادة الدكتور خالد عبد الغفار لاهتمامه بالجامعات التكنولوجية التى من خلالها تستطيع طالبة التعليم الفنى استكمال تعليمها.
وعبرت عن فخرها بالطالبات المتدربات قائلة: " فخورة بكن، انتن طاقة نور وسط تحديات كبيرة تواجهنا، هناك امل كبير فى ان جميع ما نحلم به سيتم تحقيقه وبسرعه" ، مؤكدة ان الدولة تولى اهتماما خاصا بالتعليم الفنى وتعظيم الاستفادة منه.
واعلنت نيفين جامع عن تخصيص مساحة لعرض منتجات الطالبات المتدربات فى معرض "تراثنا" للحرف اليدوية الذي يقام سنويا و يتفقده السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية،  ويعرض فيه منتجات للعارضين من كل انحاء الجمهورية، كما اعلنت توفير بعض الورش الصغيرة للطالبات المتدربات، واتخاذ كل التيسيرات والاجراءات اللازمه لايجاد فرص عمل لصاحبات المشروعات، مؤكده ان الوزارة ستتولى هؤلاء الطالبات بالرعاية اللازمة حتى يصبحن صاحبات مشروعات متمنية تخريج عدد اكبر من الدفعات من خلال برنامج هى تقود خلال الفترة القادمة.
وجه الاستاذ احمد فتحى رئيس مؤسسة شباب القاده التحيه لكل طالبة متدربة على المجهود المبذول خلال الفترة الماضية، مؤكدا ان جميع المشاركات اكتسبن خبره واثبتن قدرتهن على الابداع والمنافسة وفخرهن بانهن خريجات مدارس التعليم الفنى فى مصر.
كما وجه خالص الشكر والتقدير للدكتورة مايا مرسي التى تبنت برنامج هى تقود منذ ان كان فكرة ، ودعمته بكل حماس وتشجيع وتاكيدها الدائم على نجاحه. كما وجه شكره لجميع الداعمين للبرنامج وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، والمؤسسات الخاصة شركاء النجاح فى هذا البرنامج.
وجه الدكتور عمرو بصيلة التحية للطالبات المتدربات معربا عن فخره بهن وانتماؤهن للتعليم الفنى، واكد على ان مصر احرزت تقدما ملموسا لا سيما فى المجال التعليمى، معربا عن فخره بالافكار الواعدة التى قدمتها طالبات التعليم الفنى اليوم.
ووجه التحيه والشكر باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى لمؤسسة شباب القادة التى ساهمت فى عرض تلك الافكار الرائدة وتقديم الدعم الكافى لهن لتصنيع النموذج الاولى لمنتجاتهن.
وأعرب الدكتور محمد أيمن عاشور عن فخره وإعتزازه بالفتيات المخترعات والمبتكرات اللاتي أعطين لنا الأمل فى وضع مصر فى مصاف الدول الكبرى متمنيا لهن المزيد من التوفيق والتقدم والنجاح ، مشيرا إلى أن وزارة التعليم العالى تتعاون بشكل كبير مع وزارة التربية والتعليم، حيث تم إنشاء جامعات تكنولوجية، مضيفا ان لدى الوزارة خطة للتوسع فى أعدادها لتصبح 27 جامعة  فى كل المحافظات، من بينهم 3 تم إنشاؤهم فعليا، وهناك 6 جارى تنفيذهم.
مثمنا الشراكة بين المجلس القومي للمرأة ووزارة التعليم العالي ووزارة التربية والتعليم ومؤسسة شباب القادة فى خروج مشروع ناجح مثل "هي تقود ".
وفى الختام تم الاعلان عن الفرق الفائزة فى المسابقه.
يذكر ان المرحلة النهائية من مسابقة مشروعات طالبات التعليم الفنى لبرنامج هى تقود "She Leads" اقيمت امس بمقر المجلس القومي للمرأة حيث عرضت الفرق من طالبات التعليم الفني مشروعاتهن المختلفة و التي تتنوع بين اقسام الكهرباء, الألكترونيات, الملابس, الزخرفة, الجلود و الأجهزة الدقيقة و قد عملت الفرق علي تطوير مشاريعهم بمساعدة التدريبات وورش العمل و إرشاد من خبراء في مجال ريادة الأعمال من مختلف القطاعات, في منافسة قوية , وقد عرض كل فريق منهم أفكاره أمام لجنة تحكيم مكونة من أشخاص ذوي خبرة، ووقع اختيار اللجنة على أفضل الفرق بناء على معايير محددة تضمن استمرارية ونجاح المشروع على أرض الواقع
واليوم تم اعلان الفرق الفائزة بجوائز مالية لدعم مشروعاتهم.
ويهدف البرنامج الي خلق فرص عمل لطالبات التعليم الفني فور إتمامهن للمراحل الدراسية, عن طريق تطوير مهاراتهم الشخصية و المهنية.

"الفيديو الثامن من مبادرة صحتنا_النفسية_أولوية "كيفية تحسين المزاج بشكل علمي

في أوقات القلق والضغط زي اللي حاصل دلوقتي، محتاجين أن أحنا ندور ونشوف ازاي ممكن نبسط نفسنا." تعالوا نتفرج على الفيديو الثامن "كيفية تحسين المزاج بشكل علمي" من مبادرة #صحتنا_النفسية_أولوية عشان نعرف ازاي نقدر نقدر نكون سعداء ومبسوطين أكتر بطريقة علمية.

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 02:39 م